التخطي إلى المحتوى

أين تقع كنيسة سيستين وهي الأكبر والأكثر مثالية بين كنائس العالم على الرغم من مظهرها البسيط للغاية، إلا أنها تحفة نادرة، عمل الفنان الأكثر شهرة مايكل أنجلو على رسم لوحاتها الجدارية لتصبح من أكثر السياح زيارة الجذب السياحي، مع 5 ملايين زائر سنويًا، لذلك سنقوم بإدراج بعض المعلومات حول كنيسة سيستين وموقعها.

تعريف كنيسة سيستين

قد اشتهرت كنيسة سيستين على نطاق واسع و كبير حتى أصبحت من أهم المعالم السياحية في العالم، حيث تحتوي على جدران فنية منقطعة النظير تعود للرسام والنحات الكبير مايكل أنجلو، ولهذا السبب أطلق عليها البعض اسم كنيسة سيستين لمايكل أنجلو.

أين تقع كنيسة سيستين

تقع كنيسة سيستين في إيطاليا وبالتحديد في الدولة المعروفة بالمقر الرسمي للبابا الكاثوليكي وباعتبارها أكبر الكنائس داخل القصر البابوي، كما تجدر الإشارة إلى أن هناك من ينطقها باسم سيستين، وليس من المستغرب ما جمعته هذه الكنيسة من مجد منذ أن وجهت مجموعة من كبار الفنانين كتابة لوحاتها خلال عصر النهضة، بما في ذلك مايكل أنجلو وساندرو بوتيتشيلي ورافائيل وغيرلاندايو وغيرهم الكثير.

ما هي معلومات عن كنيسة سيستين

تعتبر كنيسة سيستين أو مصلى سيستين بالإيطالية مشهدًا يستحق الزيارة من قبل خمسة ملايين شخص سنويًا حيث يذهل جمالها الزائرين لأنها جميلة جدًا وتعكس عملًا فنيًا إبداعيًا، وفي السطور التالية أهم الحقائق والمعلومات عنها

  • على الرغم من أن كنيسة سيستين تشتهر بأعمال الفنان مايكل أنجلو، إلا أنها تحتوي على أعمال فنية أخرى جميلة بنفس القدر. على سبيل المثال، عمل الفنان بوتيتشيلي في كنيسة سيستين قبل مايكل أنجلو، لذلك ابتكر لوحتين جداريتين رائعتين على الجدران تحكي قصة المسيح وموسى.
  • ما لا يصدق هو أن مايكل أنجلو لم يرحب أبدًا بلوحة تلك اللوحات الجدارية التي تعتبر اليوم أعظم روائع العالم، حيث يعتبر نفسه نحاتًا وليس رسامًا جيدًا بما يكفي لذلك، لكنه اضطر إلى قبول العمل عليها. لأنه كان بأمر من البابا، لذلك لم يسمع رفض ميخائيل للطلب.
  • تغطي رسومات مايكل أنجلو مساحة 1100 متر مربع، واستغرق إكمالها أربع سنوات، حيث رسمها واقفًا.
  • قبل ذلك، اضطر مايكل أنجلو إلى إعادة رسم الكثير من أعماله بعد أن تعفن بعضها بعد عام من الرسم، مستخدمًا ذلك لإبلاغ البابا بأنه ليس رسامًا جيدًا، لكن البابا طلب منه مواصلة عمله. .
  • الهيكل الخارجي لكنيسة سيستين بسيط بشكل مدهش، بدون زخارف أو مدخل أمامي، وهو أمر لا يصدق على الإطلاق بالنظر إلى مدى جمال الجزء الداخلي للكنيسة.
  • تبلغ مساحة كنيسة سيستين حوالي 40.23 مترًا وعرضها حوالي 13.40 مترًا وارتفاعها 20.7 مترًا فوق مستوى سطح الأرض.
  • تجسد لوحة خلق آدم حالة من الدقة القصوى حيث تجمع بين وضوح الملامح وتفاصيلها، بالإضافة إلى بعد ديني قوي، تصور آدم على الأرض للدلالة على أنه جاء من التراب.
  • بنيت الكنيسة للعبادة، لكن تصميمها تضمن جدرانًا قوية وسميكة لحماية الفاتيكان من أي هجمات قد تتعرض لها.

داخل كاتدرائية الفاتيكان

تعتبر لوحة “يوم القيامة” من أبرز الرسومات في كنيسة سيستين، وقد رسم سقف الكنيسة النحات المبدع مايكل أنجلو، ولكن بعد 23 عامًا من رسمه، أمره البابا مايكل أنجلو برسم الجدار الكبير. للكنيسة، الواقعة حول مائدة المذبح، وفيها قرر مايكل أنجلو رسم صورة تعبر عن آخر حساب لرجل، ولكن من ناحية أخرى، على اليمين، جسّد في رسمه جسد القديس بارثولماوس. .

بإلقاء نظرة على تفاصيل رسم يوم القيامة، الذي تميز فيه أنجيلو، نرى تجسد المسيح، حيث تقف السيدة العذراء خلفه في منتصف الصورة، بجانب مجموعة من الجمهور الذي بلغ السبعين عامًا. الناس، باستثناء مجموعة من الملائكة، حيث تم تصوير المسيح في الصورة، يحمل إجابة للجمهور على ما فعلوه. وجعلوا هذا العالم في حياتهم، ومن ناحية أخرى، يظهر بعض الصالحين الذين اصعد إلى الجنة، على عكس الخطاة في هذا العالم، اذهب إلى الجحيم.

اهم لوحات جدارية على الجدار الشمالي للكنيسة

تشمل اللوحات الموجودة على الجدار الشمالي لكنيسة سيستين المذبح الموجود على اليمين، بالإضافة إلى بعض الرسومات التي تصور حياة يسوع المسيح. وتشمل اللوحات الجدارية الأخرى في الشمال ما يلي

  • لوحة بيروجينو ليسوع.
  • لوحة بوتيتشيلي تصور يسوع.
  • دعوة طلابية للفنان روسيلي.
  • لوحة لبيروجينو “تسليم المفاتيح لمملكة القديس بطرس.”
  • لوحة للفنان روسيلي، والمعروفة باسم العشاء الأخير.

ما جداريات على الجدار الجنوبي للكنيسة

يوجد على الجدار الجنوبي على اليسار رسومات ولوحات منفصلة تصور بعض المشاهد من حياة النبي موسى، بالإضافة إلى بعض اللوحات البارزة الأخرى، منها ما يلي

  • لوحة لبيروجينو تصور رحلة النبي موسى من مصر.
  • رسومات بوتيتشيلي عن قصة النبي موسى قبل فراره من مصر.
  • يعبر روسيلي ودانتونو البحر الأحمر.
  • لوحة “الوصايا العشر” للفنانة روسلي.
  • لوحة لوكا سينيوريلي تصور آخر إنجازات وموت موسى.
  • لوحة بوتيتشيلي حول معاقبة كورا وداثان وأبرام.

في الختام ،وبذلك نكون قد انتهينا من مقال اليوم حيث تقع كنيسة سيستين، حيث أن موقعها في دولة الفاتيكان بإيطاليا بمساحة 40.23 مترًا وعرضها حوالي 13.40 مترًا، كما تعرفنا على البعض معلومات متعلقة بالكنيسة وأنها تحتوي داخلها لوحات ورسومات لأشهر الفنانين ، و نتمنى ان يكون قد نال اعجابكم.