التخطي إلى المحتوى

مرسوم التهنئة بشهر رجب الحلال والحرام من أكثر الأمور التي يهتم بها المسلمون في أول شهر رجب، فهو يعرض ذلك في سطور هذا المقال وفي فتاوى مشايخ المسلمين الكبار. الإسلام في هذا الموضوع، والكثير من المعلومات التي تخص حكم التهنئة بشهر رجب حلال ام حرام، فاهلا بكم في موقعنا.

حكم التهنئة بشهر رجب الحلال والحرام

يعتبر شهر رجب من الأشهر الحرم التي حرم الله فيها القتال بين الناس، فهو الشهر السابع من ضمن شهور السنة الهجرية، ومع  استطلاع هلال شهر رجب يريد العديد من الاشخاص في التعرف على الحكم الشرعي للتهنئة بحلول شهر رجب، حيث ان التهنئة بشهر رجب بدعة لا أصل لها في السنة النبوية على ما نقله أهل العلم فلا يجوز الاحتفال ببداية هذا الشهر إطلاقا، وهو أفضل. أن يتبع المسلم سنة النبي وحسن النبي محمد صلى الله عليه وسلم لا يحتفل فيه النبي ولا أصحابه، فلا يجوز في شهر رجب الاجتهاد. في هذه الأمور، واتباع ما جاء بالشريعة الإسلامية، وما نقل عن الرسول من أقوال وأفعال، والله تعالى أعلم.

هل يمكن التهنئة بشهر رجب الاسلام ويب

فتوى إسلام ويب الإسلامية رقم.

هل يمكن أن يبارك شهر رجب بن عثيمين

قال الشيخ ابن عثيمين إن شهر رجب لا يختلف عن غيره من الأشهر المقدسة في مزايا تجعله أفضل من غيره من الشهور، لذلك لا ينعم ولا يهنئ، فهو شبيه بأي من الأشهر الأخرى، ومهنئ هذا الشهر. لا شيء إلا بدعة، وأول سبب للعبد هو الابتعاد عن البدع، والله وحده يعلم.

والآن وصلنا إلى نهاية المقال المعنون مرسوم التهنئة بشهر رجب، سواء كان جائزا أم ممنوع