التخطي إلى المحتوى

لماذا سمي كوكب المشتري بهذا الاسم، يتكون النظام الشمسي من مجموعة من الكواكب والكويكبات النجوم وكل منها تتميز بمجموعة من الخصائص التي تختلف عن الكواكب الأخرى منها كوكب المشتري الذي سنسلط الضوء عليه من خلال السطور التالية في المقال عبر موقعنا موقع جريدة الساعة كما أننا سنبين ما هو سبب تسمية كوكب المشتري بهذا الاسم وهو سؤال تعليمي هام.

معلومات عن كوكب المشتري

وباللغة الإنجليزية (كوكب المشتري) هو أحد كواكب المجموعة الشمسية، ويعتبر الأكبر من بين جميع كواكب المجموعة الشمسية مجتمعة، حيث يبلغ قطره 143 ألف كيلومتر، ويحتل المرتبة الخامسة في البعد. من الشمس، حيث أنها تدور حولها على مسافة متوسطة تبلغ 778 مليون كيلومتر، وأكثر من 79 قمرا تدور حول هذا الكوكب، تختلف في الحجم، حيث يقدر أكبرها بأنها أكبر من كوكب عطارد، وثلاثة من هم أكبر من قمر الأرض، وبالتالي يشكلون نظامًا كوكبيًا شاملاً ومتكاملاً. تدور الأرض حول الشمس وتتكون من حلقات تشبه حلقات زحل، لكنها خفيفة جدًا وتتكون من الغبار والأجسام الصغيرة وسمكها يصل إلى حوالي 30 كم.

لماذا سمي كوكب المشتري بهذا الاسم

سُمي كوكب المشتري بهذا الاسم لأنه يمتلك إشراقًا واضحًا وسرعة حركته حول محوره، حيث شكل العرب القدماء كلمة كوكب المشتري من الفعل للاستشارة، أي زيادة السطوع والجري بسرعة. منذ تشكل السديم الشمسي دون أي تغيرات، وفي الغرب أطلق عليه اسم “جوبيتر” نسبة إلى الإله الروماني القديم، الذي كان من بين الإغريق القدماء إله البرق والرعد، لكبر حجمه مقارنة بالإله الروماني القديم. بقية الكواكب.

يتكون الغلاف الجوي لكوكب المشتري بشكل أساسي من غاز الهيدروجين وغاز الهليوم، وهو مشابه للغلاف الجوي للشمس، بالإضافة إلى الميثان والأمونيا والكبريت وسحب الغازات الكثيفة وبعض الجسيمات الغريبة مثل عنصر جيرمين. ارتفاع درجة الحرارة في باطنه، ولم يتمكن العلماء من تحديد درجة حرارة سطح كوكب المشتري، ولكن لديه ضعف الحرارة التي يمتصها من الشمس، حيث تصل درجة حرارته الداخلية إلى 19000 درجة مئوية، على بعد 13000 كيلومتر من مركزه، والجدير بالذكر. أن متوسط ​​درجة الحرارة على سطح غيوم المشتري يصل إلى 140 درجة مئوية.

كم كتلة كوكب المشتري

المشتري له أكبر كتلة في النظام الشمسي، وهي 319 مرة كتلة الأرض، ولديه أيضًا قوة جاذبية أكبر بعدة مرات من جاذبية الأرض. كوكب المشتري يساوي 0.1 مرة نصف قطر الشمس، وكتلته 0.001 مرة كتلة الشمس. كوكب المشتري هو كوكب ضخم جدًا لدرجة أنه يتقلص إذا اكتسب كتلة أكبر مما هو عليه بالفعل، حيث تسحب جاذبية المشتري الأكبر في المواد الصلبة مثل الكويكبات وتراكمها على سطح الكوكب، مما يؤدي إلى زيادة كثافته، وتقليل قطره وبالتالي تزيد من جاذبيتها وضغطها.

وهكذا نصل إلى نهاية هذا المقال، وبفضله نتعرف على سبب تسمية كوكب المشتري بهذا الاسم، وكذلك الانتقال إلى أهم المعلومات حول كوكب المشتري وخصائصه وكتلته وتكوين غلافه الجوي. .